شهدت مدينة غازي عنتاب ثاني أيام عيد الأضحى جريمة بشعة، حيث أقدم شاب سوري على إنهاء حياة عمه بثلاث رصاصات على خلفية شجار دار بينهما.

وقال مراسل تلفزيون سوريا، إن الشاب حسين العلوي البالغ من العمر 23 عاماً، قتل عمه عبد المجيد، 37 عاماً، وهو أب لطفلين، بإطلاق الرصاص الحي عليه بطريقة مباشرة.

وأضاف أن جريمة القتل جاءت بعد مشاجرة بين العم وابن أخيه، في حين فشلت كل محاولات الأطباء لإنقاذ حياة المجني عليه، الذي تم نقله إلى مشرحة الطب الشرعي في غازي عنتاب.

وبعد اتخاذ الإجراءات اللازمة في المشرحة، تم تسليم جثته إلى ذويه ليدفن في مقبرة “يشيل كنت”، في حين ألقت الشرطة التركية القبض على الجاني وباشرت التحقيق معه.

 

سوري يقتل 5 سوريين ثم ينتحر في غازي عنتاب

 

شهدت مدينة غازي عنتاب جنوبي تركيا جريمة مروعة ليلة عيد الأضحى، حيث أقدم رجل سوري على قتل 5 شبان سوريين بالرصاص وإصابة اثنين آخرين، ثم أنهى حياته منتحراً بعد مطاردة مع الشرطة.

الحادث بدأ عندما دخل الجاني “مصطفى. ح”، والذي يعاني من أمراض نفسية، إلى أحد صالونات الحلاقة في شارع وطن التابع لمنطقة شاهين بيه، وأطلق النار على شاب سوري، مما أسفر عن مقتله على الفور، من دون معرفة الدوافع، بحسب صحيفة “إف 5 خبر” التركية.

وأفادت صحيفة “إن تي في” التركية أن الجاني انتقل بعد ذلك إلى منطقة أوجوكلار، حيث دخل إلى أحد المنازل وفتح النار على الأشخاص الموجودين، مما أسفر عن مقتل أربعة شبان سوريين وإصابة اثنين آخرين.

وعقب ذلك، فر الجاني وأنهى حياته بإطلاق النار على نفسه في مكان آخر بعد مطاردة الشرطة له.