نفذت الطائرات الحربية الروسية اليوم السبت، غارات جوية مستخدمة صواريخ شديدة الانفجار، استهدفت من خلالها الأطراف الشرقية لمدينة إدلب، الواقعة ضمن ما يُعرف بمنطقة “خفض التصعيد الرابعة” (إدلب وما حولها)، شمال غرب سوريا.

 

وقالت مصادر محلية ، إن الطائرات الحربية الروسية نفذت عصر اليوم السبت، 8 غارات جوية (16 صاروخا) شديد الانفجار، استهدفت من خلالها معمل الغزل الواقع في الطرف الشرقي من مدينة إدلب، ما أسفر عن إصابة شخصين، ودمار المعمل بشكلٍ كامل.

 

إلى ذلك، استهدفت قوات النظام والميليشيات المدعومة من روسيا وإيران، بالمدفعية والصواريخ اليوم السبت، قرى وبلدات “مجدليا ومعرطبعي، ومعربليت، وحرش بينين”، بريف إدلب الجنوبي، ومدينة “سرمين” وقرية “مجارز” بريف إدلب الشرقي، تزامن ذلك مع تحليق مكثف لطائرات الاستطلاع الروسية في أجواء المنطقة.

 

وقُتلت “هناء الريحاوي” البالغة من العمر 55 عاماً ليلة السبت، كما أُصيب زوجها بجروح متوسطة، إثر تنفيذ الطائرات الحربية الروسية غارتين جويتين مستخدمة صواريخ شديدة الانفجار، استهدفت من خلالهما منزلا سكنيا في مزارع “بزة” في منطقة “جبل الأربعين” بالقرب من مدينة “أريحا” جنوبي غرب محافظة إدلب.