أفاد مراسلون في حمص بمقتل شخص وإصابة خمسة آخرين مساء أمس الخميس جراء انفجار لغم أرضي ضمن الأراضي الزراعية التابعة لبلدية عيون حسين المتاخمة لمدينة المشرفة شمال شرق محافظة حمص.

ونقل مراسلنا عن مصدر محلي قوله إن أهالي البلدة سمعوا دوي انفجار قوي مساء أمس الخميس توجهوا على إثره للموقع ليكتشفوا مقتل شخص وإصابة خمسة آخرين أثناء عملهم بحصاد إحدى الأراضي الزراعية.

وأكد المصدر الذي فضل عدم الكشف عن اسمه لضرورات أمنية قيام الأهالي بنقل المصابين لمستشفى الباسل في حي كرم اللوز وسط محافظة حمص بسياراتهم الخاصة نظراً لعدم وجود سيارات إسعاف في المنطقة.

وشهدت مدن وبلدات أرياف حمص التي شهدت اشتباكات مسلحة “سابقاً” ما بين فصائل المعارضة السورية وقوات النظام وميليشياته المسلحة وقوع عشرات الوفيات والإصابات بين المدنيين الذين قرروا العودة إلى مناطقهم بسبب انفجار الألغام الحربية.

واتهم أهالي المناطق الريفية التي ناوأت نظام الأسد الحاكم قوات النظام بالمسؤولية المباشرة عن مقتل أبنائهم نظراً لاستهتارهم بأرواح المدنيين، وعدم الاستجابة لمطالب الأهالي المتمثلة بتشكيل فرق مختصة لإزالة مخلفات المعارك التي شهدتها مدنهم فيما مضى.

وتجدر الإشارة إلى أن حي جورة الشياح وسط حمص شهد قبل ثلاثة أيام إصابة اثنين من العمال أثناء محاولتهم إخراج الأنقاض الناجمة عن قصف قوات الأسد لأحد المباني السكنية بعدما انفجرت قذيفة مدفعية كانت قد استقرت داخل الشقة السكنية التي يعملون بها.