كشف مرصد “الفوسفور” عن قيام سفن خاضعة للعقوبات الغربية، تابعة لنظام الأسد، بنقل مواد مسروقة من أوكرانيا إلى السواحل السورية.

ونشر المرصد، عبر حسابه في تطبيق “تويتر”، تسجيلًا مصورًا لسفينة تابعة لنظام الأسد، يطلق عليها اسم “فينيقيا”، تحمل الحبوب الأوكرانية المسروقة، وهي تعبر مضيق “البوسفور”.

وأضاف أن السفينة أبحرت من محطة الحبوب في ميناء “أفليتا”، بمنطقة “سيفاستوبول”، واتجهت نحو إسكندرون، ثم السواحل السورية.

وفي وقت سابق، نشرت وكالة “رويترز” معلومات عن خروج سفن محملة بالحبوب الأوكرانية المسروقة، تحمل الأعلام الروسية، باتجاه سوريا، خلال الأسابيع القليلة الماضية.

وقدرت السفارة الأوكرانية في بيروت، مطلع الشهر الجاري، مجموع ما نقلته روسيا من حبوب لحليفها الأسد بنحو 100 ألف طن، أرسلت جميعها بواسطة السفينة “ماتروس بوزينيتش”، التي ترفع العلم الروسي.