لقي الأمين العام السابق لفرع حزب البعث الاشتراكي في محافظة درعا، كمال العتمة مصرعه في مدينة الصنمين شمالي المحافظة.

وبحسب ما أفادت مصادر إعلامية محلية فإن مسلحين مجهولين شنوا الليلة الماضية هجومًا عنيفًا على منزل “العتمة”.

وذكرت المصادر أن المهاجمين أطلقوا النار على جميع من تواجد داخل المنزل ما أدى إلى مقتل عدد من أقرباء “العتمة”.

وأوضحت المصادر أن أقرباء “العتمة” الذين قتلوا جراء الهجوم هم خالد وزكريا وأحمد ومحمود العتمة، إضافة إلى إصابة زوجته ووالدة محمود بجروح خطيرة نقلوا على إثرها إلى مشفى المدينة.

يشار إلى أن ميليشيات نظام الأسد شنت الأسبوع الماضي عدة عمليات دهم واعتقال في أنحاء متفرقة من ريف درعا، هذا الأمر أثار غضب واحتقان الأهالي.

يذكر أن محافظة درعا شهدت منذ مطلع العام الجاري ارتفاعا ملحوظا بعدد العمليات الأمنية التي تستهدف مسؤولي وضباط نظام الأسد.