انتشر وسم #يلا_علبسكليت بشكل واسع على مواقع التواصل الاجتماعي بسبب رفع نظام الأسد أسعار المحروقات.

وعبر أهالي المناطق الخاضعة لسيطرة نظام الأسد عن سخطهم واستنكارهم لقرار رفع أسعار المحروقات لمستويات غير مسبوقة.

فيما تهكم آخرون على قرار نظام الأسد رفع أسعار المحروقات، حيث دعا بعضهم إلى استخدام الدراجة الهوائية باعتبارها الوسيلة الأفضل، والأوفر في ظل هذه الظروف الراهنة.

وعلق آخرون بسخرية: “يا خوفي يصير في رسوم حتى عالبسكليت !”.

يذكر أن وزارة  التجارة الداخلية وحماية المستهلك التابعة لنظام الأسد قررت اليوم الأحد رفع سعر البنزين بنحو 130 بالمئة كما تتراوح أسعار الدراجات الهوائية ما بين الـ 700 الف والمليون ونصف.