كشفت مصادر إعلامية محلية، اليوم الخميس، عن فقدان ميليشيات نظام الأسد لإحدى مجموعاتها في بادية حمص.

وذكرت المصادر أن ميليشيات الأسد فقدت الاتصال بمجموعة من عناصرها في بادية السخنة بريف حمص الشرقي.

وأضافت: “أن هناك أنباء تفيد بأن المجموعة المفقودة وقعت بكمين لتنظيم الدولة في عمق بادية السخنة”.

وأردفت: “أن ميليشيات الأسد فقدت الاتصال بالمجموعة منذ أكثر من 24 ساعة حيث كانت تنفذ مهمة استطلاعية”.

ولفتت المصادر إلى أن المجموعة المفقودة كانت مؤلفة من 12 عنصرًا، مرجحة أنهم ووقعوا بكمين لتنظيم الدولة.

يذكر أن الطائرات الحربية الروسية شنت مؤخرًا حملة قصف جوي استهدفت مواقع يعتقد أنها تابعة لتنظيم الدولة ببادية حمص.