أقدم رجل على رمي نفسه من على جسر الرستن بريف حمص الشمالي الخاضع لسيطرة نظام الأسد، ما تسبب بوفاته على الفور.

وذكرت مصادر إعلامية محلية أن رجلًا أقدم على الانتحار من خلال الإلقاء بنفسه من جسر الرستن دون معرفة أسباب ودوافع الانتحار.

ولفتت المصادر أن سيارات الإسعاف قدمت إلى مكان الانتحار وقامت بنقل جثة الهالك إلى المشفى بهدف عرضها على الطبيب الشرعي.

وذكرت المصادر أن الطب شرعي قال بأن سبب الوفاة هو نزيف بالدماغ جراء السقوط من مكان شاهق.

يذكر أن عدد حوادث الانتحار والقتل والسرقة والاغتصاب والاختطاف شهد ارتفاعًا في مناطق الأسد بسبب تردي الأوضاع الأمنية والمعيشية.