آخر الأخبار

الكاتب : علي المحمد القسم : حوادث, منوع 08/21/2022 - 10:48 صباحًا لا يوجد تعليقات

مقتل رجل وزوجته من “جبل السماق” في ظروف غامضة شمال إدلب

مقتل رجل وزوجته من “جبل السماق” في ظروف غامضة شمال إدلب

 

 

 

 

عثر أهالي على جثة رجل وزوجته مقتولين بظروف غامضة في قرية “كفتين” ذات الغالبية الدرزية بمنطقة جبل “السماق” شمالي محافظة إدلب، وسط مناشدات لـ”هيئة تحرير الشام” بحماية المنطقة ومحاسبة المجرمين.

وقالت مصادر محلية ، إن “تركي بياس” المعروف باسم “أبو مركز” والبالغ من العمر 70 عاماً قُتل وهو وزوجته بعد منتصف ليل الجمعة/ السبت، وهما من أبناء الطائفة الدرزية، أثناء عودتهما إلى منزلهما في قرية “كفتين” ذات الغالبية الدرزية بريف إدلب الشمالي.

وفي منشورٍ له على “فيسبوك، قال “عبد المجيد شريف”، وهو من أبناء الطائفة الدرزية في إدلب، إن “تركي بياس رجل عمره يقارب السبعون عاما وجد هو وزوجته مقتولين أمام منزلهما في قرية كفتين التابعة لمحافظة إدلب”.

وأوضح شريف أن المغدورين هما الخامس والسادس خلال فترة الهدوء النسبي الأخيرة؛ وتتشابه الحوادث كلها بأنها ليس فيها سرقة ولا سياسة”، مؤكداً أنه “لم يتم الكشف عن الفاعل في أي منها”.

وتابع شريف: “في مشور سابق ناشدنا الهيئة والشيخ “أبو محمد الجولاني” شخصياً بحماية أهل قلب لوزة”، مضيفاً: “قد تجاوبوا مشكورين ووضعوا في القرية قوة أمنية وارتاح أهل القرية واطمأنوا”، مجدداً مناشدته مرة أخرى إلى “هيئة تحرير الشام” وزعيمها “أبو محمد الجولاني” بـ”الكشف عن القتلة ومعاقبتهم لأن نجاح الجرائم السابقة بدون خسارة للفاعل قد شجعت وتشجع كل مجرم على قتل أي منا إذا كان يعرف أنه بلا ثمن ونحن نظن أن كشف القتلة أو بعضهم ممكن وأن هناك جهات تتستر عليهم”.

وحذر الكاتب المعارض ماهر شرف الدين قبل أيام من مجزرة جديدة تُدبّر في جبل السماق.

 

 

التعليقات

اترك رد

تعليقات الفيسبوك

%d مدونون معجبون بهذه: