توفي مواطنين سعوديين بصواعق رعدية في المملكة العربية السعودية، خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية، بينهما طفل.

ووفقًا لموقع “الحرة” فقد لقي طفل سعودي حتفه، يوم أمس الجمعة، بعد أن أصيب بصاعقة رعدية، في محافظة صبيا، التابعة لجازان.

وكان الطفل متواجدًا في مزرعة عائلته، في ظل أمطار غزيرة جدا شهدتها محافظة صبيا.

وأضاف الموقع أن المملكة سجلت كذلك، قبل 24 ساعة من هذه الحادثة، وفاة شاب من المنطقة ذاتها، بصاعقة رعدية أصابته بشكل مباشر، أثناء رعيه للأغنام، وكان في طريق عودته إلى المنزل.

وشهدت بعض مناطق السعودية، وفي مقدمتها جازان، أمطارًا غزيرة وفيضانات، كما شهدت دول خليجية أخرى أمطارًا مماثلة، وفيضانات تسببت بأضرار كبيرة، ولا سيما الإمارات.