توفي طفل سوري، امس الاثنين، إثر سقوطه بنهر في ولاية مرسين التركية عندما كان يريد التقاط حذائه من الماء.

وقالت مصادر إعلامية محلية: “إن طفلًا سوريًا ( 11عامًا) توفي غرقًا في وادي كاياجي بولاية ‎مرسين التركية”.

وأضافت: “حيث عثرت عليه فرق الإنقاذ عالقًا بين الصخور ومفارقاً للحياة بعد ساعات من البحث عنه”.

وأوضحت المصادر أن الطفل غرق إثر سقوطه في النهر عندما كان يحاول التقاط حذائه من المياه.

كما ذكرت المصادر أن طفلًا آخر (9سنوات) توفي غرقًا في حادث منفصل إثر وقوعه عندما كان يلهو في قناة للري بمنطقة ليفنت في مدينة أضنة.

ومع ارتفاع درجات الحرارة تزداد نسبة حوادث الغرق خاصة في الأنهر والأودية والمسطحات المائية الغير مخصصة للسباحة.