أفادت مصادر إعلامية محلية، يوم الاثنين السابق ، عن تعمد شاب سوري طعن مواطن تركي وسيدة سورية في مدينة كوجالي لأسباب غامضة.

وقالت صحيفة “جمهوريت” التركية: “إن إن مواطنًا سوريًا دخل دكانًا لبيع التبغ والشيشة في منطقة “بيليك باغي” في مدينة كوجالي وطعن امرأة سورية تدعى “باسلة. أ” ورجلًا تركيًا يدعى “مراد .ت” وهو صاحب الدكان.

وأضافت: “أنه لم يتم التعرف حتى الآن على أسباب ودوافع ارتكاب هذه الجريمة الغريبة”.

وأردفت: “أن أهالي الحي قبضوا على المجرم بينما كان يحاول الهرب، وتم تسليمه للشرطة”.

هذا ولفتت وسائل الإعلام إلى أن سيارة الإسعاف نقلت الشخصين المصابين بجروح خطيرة إلى المستشفى.

يذكر أن تركيا شهدت في الآونة الأخيرة ارتفاعًا بأعداد الجرائم ضد اللاجئين السوريين بدافع عنصري متطرف.