قالت صحيفة “هآرتس” العبرية: إن رئيس النظام السوري، بشار الأسد، منع ميليشيات إيران من مهاجمة إسرائيل، عدة مرات، انطلاقًا من جنوب سوريا.

وأوضحت الصحيفة أن الأسد حظر على الميليشيات، منذ العام 2018، شن هجمات على إسرائيل، انطلاقًا من الأراضي السورية، ولا سيما بعد تجنيد الحرس الثوري الإيراني بعض الخلايا، في القنيطرة.

وأضافت أن الأسد وجه إملاءات لقائد فيلق القدس النافق، قاسم سليماني، حينها بالكف عن مهاجمة إسرائيل انطلاقًا من الجنوب السوري، كما أبلغ خلفه إسماعيل قاني، بنفس التعليمات.

ولفتت الصحيفة إلى أن الإيرانيين وافقوا على عدم مهاجمة إسرائيل، لكنهم اشترطوا الرد على القواعد الأمريكية في سوريا، كلما تعرضوا لهجوم إسرائيلي.

وشنت قوات أمريكية، الأسبوع الفائت، عدة ضربات جوية على مواقع تابعة للحرس الثوري الإيراني، في ريف دير الزور، قرب الحدود السورية – العراقية، ردًا على استهداف الميليشيات الإيرانية لقاعدة “التنف”.