كشف غلوبال” الموالي عن استقالة مئات العمال والموظفين بمؤسسات النظام السوري في محافظة السويداء جراء تدني الرواتب.

وقال رئيس اتحاد العمال التابع للنظام في السويداء هاني أيوب بحسب ما نقل موقع “غلوبال”: “إن 400 عامل في السويداء استقالوا منذ بداية العام الجاري”.

وأضاف: “أن هؤلاء العمال استقالوا بسبب تدني الرواتب التي يتقاضونها، وعدم كفايتها حتى لأجور المواصلات”.

وأوضح “أيوب” أن أجور النقل أصبحت تستهلك أكثر من نصف رواتب العاملين في القطاع العام، فلم يكن أمام الموظفين أي خيار آخر سوى التقدم باستقالاتهم.

ولفت “أيوب” أن استمرار مسلسل الاستقالات سيؤدي إلى انهيار مؤسسات نظام الأسد بسبب عدم توفر الكوادر.

يذكر أن مناطق سيطرة الأسد تعاني من ترد في الأوضاع المعيشية والأمنية بالتزامن مع انتشار الفقر والبطالة وذلك بسبب الفساد المستشري في جميع إدارات ومؤسسات النظام السوري.