اغتال مجهولون، يوم أمس الأحد، قياديًا بارزًا في ميليشيا كتائب البعث، المقربة من ميليشيا حزب الله اللبناني، في ريف دمشق.

وذكر مركز “عين الشام”، المهتم بأخبار دمشق وريفها والجنوب السوري، أن مجهولين اغتالوا القيادي المقرب من الميليشيا اللبنانية ناصر محمود مرعي.

وأضاف أن مرعي قتل برصاص مجهولين، قرب الحدود السورية – اللبنانية، وهو من منطقة كفير يابوس، بريف دمشق الشمالي.

وفي أواخر شهر آب / أغسطس الماضي، اغتال مسلحون مجهولون قياديًا مقربًا من الحزب في قرية التواني، قربة مدينة القطيفة، بريف دمشق، بظروف غامضة.

وتنتشر قرب الحدود اللبنانية السورية ظاهرة تهريب المخدرات، بالتعاون بين ميليشيات حزب الله، وفرقة ماهر الأسد التي تعتبر الشريك الأكبر لميليشيات إيران في تهريب المواد المخدرة إلى الأردن ثم دول الخليج.