حذر وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي، اليوم الاثنين، من خطورة استمرار عمليات تهريب المخدرات من مناطق النظام السوري إلى داخل الأراضي الأردنية.

وقال “الصفدي”: “نحذر من أن تهريب المخدرات من ‎سوريا إلى ‎الأردن يشكل خطرًا بدأ يتفاقم بشكل كبير”.

وأضاف: “أن محاولات التهريب من سوريا مستمرة، وازدادت خلال الأشهر الماضية”، مشيرًا إلى أنه يتم التصدي لها بشكل فاعل.

وأكد الملك “عبد الله” في عدة تصريحات أن الميليشيات الشيعية المرتبطة بإيران هي المسؤولة عن عمليات تهريب المخدرات من سوريا إلى الأردن.

الجدير بالذكر أن مسؤولي وضباط نظام الأسد وقيادات من ميليشيا “حزب الله” اللبناني والحرس الثوري الإيراني ينشطون في صناعة وتجارة حبوب الكبتاغون المخدرة.