هاجمت وسائل الإعلام التابعة للنظام السوري حركة حماس التي بدأت مؤخرا في التقرب والتودد من بشار الأسد ونظامه.

وذكر موقع “الشرق الأوسط” أن صحيفة “الوطن” الموالية شنت هجومًا لاذعًا على حركة “حماس” بعد إعلان الأخيرة استئناف علاقاتها مع دمشق.

وأشار الموقع إلى أن الصحيفة الموالية نشرت مقالًا تحت عنوان “بهدوء.. الإخوان المجرمون على مقصلةِ التفاهمات السورية ـ التركية من التالي؟”.

وقالت الصحيفة الموالية، بحسب ما نقل الموقع: “إن “حماس” استمدت يومًا سطوتها الأخلاقية عندما احتضنتها عاصمة “المقاومة” دمشق”. -على حد تعبيرها-.

وأضافت: “وبعد غدرها بالسوريين باتت كرتًا يتقاذفهُ من يريد تسجيل النقاط لا أكثر”.

واختتمت الصحيفة مقالها قائلة: “لا مكان لعصابة الإخوان المسلمين في سوريا تحديداً بعدَ أن باتت وباعتراف عربي ودولي تنظيماً إرهابياً، وهناك من يطلب منا إعادة الروح إليها… يا لكم من سذج”.

يذكر أن عدة مصادر موالية أكدت مؤخرًا أن نظام الأسد رفض بشكل قاطع إعادة علاقاته مع “حماس“، بالرغم من سعي الأخيرة لذلك.