كشفت وكالة الصحافة الفرنسية عن إصابة عدد من السوريين بجروح بسبب حادث مرور لشاحنة كانوا يستقلونها في بلغاريا.

وقالت الوكالة: “إن شاحنة كانت تهرب 12 لاجئًا سوريًا اصطدمت بسيارة شرطة قرب العاصمة البلغارية صوفيا”.

وأضافت: “وذلك بعدما فر السائق من نقطة تفتيش، ما أدى إلى إصابة شرطي وسوري يبلغ 20 عاماً بجروح في الرأس”.

يشار إلى أن بلغاريا تتبع سياسية عنصرية وحشية ضد اللاجئين السوريين الذين يريدون اجتيازها نحو دول أوروبا.

يذكر أن المجازر التي ارتكبها نظام الأسد بدعم روسي إيراني ضد المدنيين في سوريا، دفعت بآلاف السوريين خوض رحلة لجوء صعبة وخطرة هربًا من إرهاب وبطش النظام وداعميه.