أظهر مقطع فيديو متداول عبر مواقع التواصل الاجتماعي إحباط رجل أمن قطري محاولة مشجع مكسيكي إدخال مشروب كحولي إلى ملعب 974، قبل مباراة بولندا والمكسيك، التي أقيمت الثلاثاء 22 نوفمبر/ تشرين الثاني 2022.

رجل أمن يحبط تهريب مشروب كحولي لأحد ملاعب قطر

ولجأ المشجع إلى حيلة غريبة في محاولة منه لإدخال المشروب الكحولي إلى الملعب، إذ وضعها داخل منظار، محاولاً خداع رجال الأمن، الذي تفطّنوا له وصادروا المشروب الكحولي منه.

 

 

وانتهت المباراة بالتعادل السلبي، لحساب المجموعة الثالثة، التي تضم كل من السعودية والأرجنتين إلى جانب المكسيك وبولندا.

وكان الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، أعلن، حظر الخمور بشكل نهائي في الملاعب، خلال مباريات كأس العالم قطر 2022.

وأنهى الفيفا الجدل حول هذا الأمر، حيث قررت قطر منع المشروبات الكحولية في المدرجات، وذلك لتنافيها مع الثقافة العامة للدولة.

وقال الفيفا في بيان رسمي الجمعة 18 نوفمبر/ تشرين الثاني 2022: “اتخذنا هذا القرار باقتصار شرب الكحول على المشاركين بمهرجانات فيفا الترفيهية فقط بدلاً من الملاعب الخاصة بالبطولة، بعد عدة مناقشات مع دولة قطر والسلطات هناك”.

وأضاف: “هذا القرار يعني إزالة كافة منافذ بيع الكحوليات بالملاعب”.

واختتم فيفا بيانه: “اللجنة المنظمة تحترم كثيراً تفهم شركة “AB InBev” لهذا القرار، وإصرارها على إظهار الدعم الكافي لنا خلال كأس العالم”.

الخمور ممنوعة في كأس العالم

وكان من المقرر أن تبيع بدويايزر، الراعي الرئيسي لكأس العالم، والتي تتمتع بحقوق حصرية لبيع الجعة في البطولة، المشروبات الكحولية داخل المنطقة المحددة لمن يحملون التذاكر في محيط كل من الملاعب الثمانية قبل 3 ساعات وبعد ساعة واحدة من كل مباراة.

ودارت تساؤلات حول السماح بشرب الخمر في البطولة هذا العام، منذ فوز قطر بحق استضافة كأس العالم في عام 2010.

ولا يمكن للزوار جلب الكحول إلى قطر، حتى من السوق الحرة بالمطار، ومعظمهم لا يمكنهم شراء الكحول من متجر الخمور الوحيد في البلاد.