تعمد نظام المجرم الأسد شن حملات دعم واعتقال تستهدف مقاهي وصالات عرض مباريات كأس العالم لسوق الشباب للخدمة الإلزامية.

وقال موقع “صوت العاصمة”: “إن ميليشيا الأسد داهمت عددا من المقاهي والمطاعم التي تعرض مباريات كأس العالم، ضمن أحياء الصالحية والشعلان والحمرا في ‎دمشق”.

وأضافت: “أن أجهزة النظام السوري الأمنية، اعتقلت أكثر من 30 شابًا بهدف سوقهم إلى التجنيد الإجباري”.

يشار إلى أن أغلب الشباب في مناطق سيطرة نظام الأسد يفكر في الهجرة هربًا من الخدمة الإلزامية وتردي الأوضاع المعيشية.

يذكر أن مناطق سيطرة الأسد تعاني من ترد في الأوضاع المعيشية والأمنية بالتزامن مع انتشار الفقر والبطالة.