أعلنت السلطات في فيينا، اليوم السبت، أنها بدأت تحقيقاً جنائياً بعد العثور على ثلاث نساء قتيلات في بيت للدعارة.

آثار الدماء في الخارج

وسرعان ما تم القبض على رجل يبلغ من العمر 27 عاماً بالقرب من بيت الدعارة، وهو يحمل سكيناً، وهو سلاح الجريمة المفترض. وقالت الشرطة إن المشتبه به هو طالب لجوء من أفغانستان وسيتم استجوابه في وقت لاحق من السبت.

وعثرت الشرطة على امرأة رابعة داخل بيت الدعارة وتم استجوابها كشاهدة.

ولا تزال هويات الضحايا الثلاثة غير واضحة. يذكر أن بيوت الدعارة تتمتع بصفة قانونية في النمسا.