اقتحم متظاهرون الفرع الشرقي لحزب البعث في مدينة السويداء جنوبي سوريا، وسط مشاركة واسعة بالإضراب العام الذي دعا إليه الحراك الشعبي بالمحافظة.

ودخل المتظاهرون مقر الشعبة الشرقية لحزب البعث وسط مدينة السويداء وألقوا التقارير الأمنية التي يكتبها أعضاء الحزب إلى الشوارع.

كما اقتحم المتظاهرون مكتب نقيب المهندسيين الزراعيين في السويداء، احتجاجاً على تدخل حزب البعث في العمل النقابي، حيث حطموا صور ورموز النظام السوري، بما في ذلك رئيسه بشار الأسد.

§

§

اقتحام مقر حزب البعث

§

ونشرت شبكة السويداء 24 المحلية عشرات من المحتجين يقتحمون مقر الشعبة الحزبية ومقر نقابة المهندسين الزراعيين في السويداء، احتجاجاً على محاولة حزب البعث استعادة دوره وحضور أمينه في مؤتمر النقابة المقرر اليوم.

§

§

ونظم الحراك الشعبي في السويداء إضراباً عاماً في المحافظة تخلله قطع طرقات عامة وإشعال إطارات في ظل استمرار المظاهرات المطالبة بإسقاط النظام السوري.

§

§

وشهد الإضراب مشاركة واسعة من مختلف الأحياء والمدن والقرى في محافظة السويداء، حيث قطع محتجون في بلدة عتيل شمالي مدينة السويداء طريق دمشق – السويداء.

§

§

في حين قطع عدد من المحتجين بقرية بوسان في الريف الشرقي لمحافظة السويداء الطريق العام أمام السيارات، عدا الحالات الطارئة، والطلاب، بحسب شبكة “الراصد” المحلية.

وعمل المحتجون عند جسر قرية مردك على توزيع عبارات مكتوبة على السيارات العابرة يقولون فيها “صحيح أخرناك ساعة بس بلدة متأخرة سنين.. إيدي بإيدك منرجع حقوقنا”. كما قام المحتجون بضيافة القهوة المرة للسائقين.

§

§

انتفاضة السويداء

§

ومنذ أكثر من 6 أشهر، يواصل أهالي محافظة السويداء انتفاضتهم الشعبية، عبر المظاهرات اليومية المطالِبة بإسقاط النظام السوري، وخروج إيران من البلاد باعتبارها محتلة، وتطبيق القرار الأممي 2254، الذي يضمن تحقيق انتقال سلمي للسلطة عبر انتخابات ديمقراطية بإشراف الأمم المتحدة.

§

§

§