قصفت إسرائيل مواقع لقوات النظام والميليشيات الإيرانية في السيدة زينب ومحيطها في ريف دمشق، عبر موجتي قصف بصواريخ شديدة الانفجار خلفت دماراً واسعاً وتسببت باندلاع حرائق، وسط أنباء عن قتلى ومصابين.

وبحسب مصادر محلية نتج عن القصف الإسرائيلي دمار مبنى بشكل كامل يرجح أنه مقر للحرس الثوري الإيراني في بلدة السيدة زينب بريف دمشق، حيث استهدفت القصف الإسرائيلي 3 مواقع في السيدة زينب.

؟

وقال موقع “صوت العاصمة” المحلي إن القصف الإسرائيلي استهدف ثكنة عسكرية لقوات النظام السوري في منطقة علي الوحش بين بلدتي حجيرة ويلدا بريف دمشق.

وقالت وكالة أنباء النظام “سانا” نقلاً عن مصدر عسكري: “حوالي الساعة 35 : 21 من مساء اليوم شن العدو الإسرائيلي عدواناً جوياً من اتجاه الجولان السوري المحتل مستهدفاً عدداً من النقاط في ريف دمشق وقد تصدت وسائط دفاعنا الجوي لصواريخ العدوان وأسقطت معظمها واقتصرت الخسائر على الماديات”.

؟

؟

وأفادت مصادر محلية بأن الميليشيات الإيرانية منعت المدنيين من الاقتراب من المواقع المستهدفة في السيدة زينب والمشاركة في الإنقاذ وإخماد الحرائق، واستقدمت سيارات إطفاء تابعة لها.