كشف تحقيق أجرته شرطة العاصمة لندن في جريمة وقعت عام 2022 تفاصيل جديدة، بعد انتحار مراهق تعرض لعملية ابتزاز، حيث هدده رجل بنشر صوره العارية إذا لم يدفع له المال.

 

فقد خلص تحقيق أجرته شرطة العاصمة إلى أن طالباً يدعى دينال دي ألويس، ويبلغ من العمر 16 عاماً، تلقى رسائل من رجل مجهول هدده بإرسال صورتين عاريتين إلى جميع متابعيه إذا لم يرسل له المال.

وقال الرجل في الرسالة: “هل تعتقد أن حجبي يمكن أن يوقفني؟ ماذا تريد مني أن أفعل، هل تريد مني أن أرسلهم إلى جميع متابعيك؟ لماذا لا يمكنك أن تدفع لي فقط؟ 100 جنيه إسترليني؟”.

في المقابل أجابه دينال: “أحاول العثور على مبنى مرتفع بما يكفي لأقفز منه”.

؟

الجاني مقيم في نيجيريا

؟

إلى ذلك بين التحقيق أن الرجل استخدم شبكات VPN لإخفاء موقعه، لكن المحققين يعتقدون أنه ربما كان مقيماً في نيجيريا، حسبما استمعت إليه المحكمة.

وبما أن المشتبه به كان خارج نطاق اختصاصهم، اعتقد المحققون أن الملاحقة القضائية غير محتملة، وفق تقرير نشرته “ذا تايمز” البريطانية.

من جانبه أوضح والد الشاب المراهق أن ابنه “أراد تجنب أي خجل من نشر الصور للعامة”. قال: “أتمنى لو تحدث إلينا. لقد كان دائماً منفتحاً جداً في الماضي. لكنني أعتقد أنه عندما تحدث الأشياء عبر الإنترنت، على الهواء مباشرة، يبدو أنه لا يوجد وقت. لم يرتكب أي خطأ”.

؟

المراهق دينال دي ألويس
المراهق دينال دي ألويس

؟

رسائل وداع

؟

ووجد التحقيق في محكمة الطب الشرعي بجنوب لندن أن دينال قفز من مبنى متعدد الطوابق به سقالات في ساتون، جنوب لندن، في الساعات الأولى من يوم 27 أكتوبر 2022.

فيما وجدت مساعدة الطبيب الشرعي سيان ريفز أن دينال كان ينوي الانتحار بعد مشاهدة رسائل “الوداع” المرسلة إلى والديه وشقيقيه، بالإضافة إلى لقطات كاميرات المراقبة وعمليات البحث على غوغل قبل وفاته.

؟

؟

؟

؟

؟