لم تجد هذه الطفلة  السورية طريقة افضل للتضامن مع اطفال  بلادها الذين يعانون البرد القارص والثلوج  سوى الجلوس عارية وسط الثلوج  لكي تلفت الانتباه الى مآسي  اللاجئين في بلادهم خاصة هذه الايام التي يموت فيها العشرات  جوعا في مضايا التي تعاني حصار نظام الاسد وعصابات حزب الله .

يوتيوب | مصدر