قام ملثمون مجهولون فجر اليوم باختطاف الناشط الاعلامي والاغاثي في فريق صناع محمود حسنالبسمة السوري “محمود حسن” من أمام منزله في الصاخور شرق مدينة حلب.

وبحسب صفحة الناشط على الفيسبوك فإنّ آخر منشور له انتقد فيه أصحاب الرايات السوداء في إشارة للكتائب المقربة من تنظيم الدولة أو التي تحذوا حذوها.

ولم يتح لجريدة مصدر التأكد من ملابسات القصية ومعرفة الأسباب التي أدت لاختطافه، حيث كان بقضي معظم أيام إقامته في غازي عنتاب التركية ويعمل لدى المنظمات الانسانية فيها.

الجدير بالذكر أن حي الصاخور يخضع لسيطرة المعارضة المسلحة وتشهد أطرافه اشتباكات مع قوات الأسد والميليشيات الطائفية المساندة له وقصف جوي متكرر على منازله السكنية.

محمد امين ميره | مصدر