التربية داخل الاسرة  تعتبر حجر الاساس لصقل  شخصية الطفل وبناء مكوناته الاخلاقية من امانة وصدق  وحسن الحديث والتصرف اللائق مع  اعضاء المجتمع من حوله .. هناك  اسر  تجيد هذه التربية  فتنعم  باطفال  يكونون في كبرهم اشخاص بساهمون في بناء المجتمع الايجابي

وفي هذا الفيديو نموذج  معاكس من هذه الاسر التي  تساعد على تدمير شخصية الاطفال  ليكونو في المستقبل  نزلاء السجون ودور الرعاية  الخاصة للتأهيل .. الام والابنة  تقومان   بالهاء صاحب محل بيع المجوهرات في  مدينة الاسكندرية  حتى تتمكن الطفلة التي  دربت على السيناريو مسبقا من سرقة بعض قطع الذهب …

رصد يوتيوب