بث ناشطون سوريون من مدينة “إدلب” تسجيلاً مصوراً يظهر قيام تنظيم “جبهة النصرة”، بتنفيذ حكم الجلد على ثلاثة أشخاص بتهمة التحرش بالفتيات.

وقبيل تنفيذ الحكم، ألقى أحد عناصر الجبهة كلمة حثّ فيها ” على تطبيق شرع الله والابتعاد عن ارتكاب الفاحشـة”.
وقد تم جلد عدنان حجدو من سكان مدينة إدلب مواليد 1998 خمسين جلدة وقص شعره، بتهمة مصاحبة فتاة لاتحل له شرعاً وجلوسه معها في الأماكن العامة .
كما جلد عدنان الصادق من مواليد مدينة ادلب 1994 ستين جلدة بتهمة تحرشه بفتاة في الطريق العام
أما أحمد رسلان من مواليد حمص 1964 فقد جلد خمسين جلدة بتهمة التواصل مع فتاة لاتحل له، وتبادل الصور الخليعة معها، إضافة إلى قص شعره أيضاَ.

 

 

سامر دحدوح | مصدر