تواصل القطعات المختصّة في قوى الأمن الداخليّ كمائنها المحكمة للحدّ من ظاهرة عمليّات تجارة المخدّرات وترويجها في مختلف المناطق اللبنانيّة، ويكاد لا يمرّ يوماً إلاّ وتوقف عصابة مؤلّفة من شخصين أو أكثر من جنسيّات مختلفة، من ضمنها سوريّون ولبنانيّون. واليوم، أوقفت شعبة المعلومات، بالجرم المشهود، سوريّين يروّجان المخدّرات، في الأوزاعي، وهما يستقلاّن سيّارة نوع “فاو”، لون أسود تحمل لوحة خلفيّة مزوّرة. وتبيّن أنّ في حقّ أحدهما مذكّرة توقيف بجرم تسهيل أعمال الدعارة.

وفنّدت المديريّة العامّة لقوى الأمن الداخليّ – شعبة العلاقات العامّة التفاصيل الكاملة لعمليّة التوقيف”.

ولفتت المديريّة إلى أنّ “معطيات توافرت لدى شعبة المعلومات عن قيام مجهولين بترويج الموادّ المخدّرة”.

؟

؟

وأشارت إلى أنّ “هذين الشخصين يروّجان المخدّرات على خطّ الأوزاعي – الكوستا برافا، وهما يستقلّان سيّارة لون أسود”.

وذكرت المديريّة في بيان، أنّ “القطعات المختصّة في شعبة المعلومات تحرّكت على الفور. وبعد قيامها بإجراءاتها الميدانيّة والاستعلاميّة، وبنتيجة استقصاءاتها وتحريّاتها المكثّفة، توصّلت إلى تحديد هويّة المطلوبين، وهما سوريّان، وبحقّ أحدهما مذكّرة توقيف بجرم تسهيل أعمال الدعارة. وبعد عمليّة رصد ومراقبة دقيقة، تمكّنت إحدى دوريّات الشعبة من توقيفهما بالجرم المشهود في محلّة الاوزاعي أثناء قيامهما بترويج المخدّرات في المحلّة، وهما يستقلاّن سيّارة نوع “فاو” لون أسود، تحمل لوحة خلفيّة مزوّرة”.

وأشارت إلى أنّ “بتفتيشهما والسيّارة، ضبطت شعبة المعلومات 4 أكياس من الماريجوانا”.

؟

؟

وأوضحت أنّ “مادّة الماريجوانا، التي ضبطتها شعبة المعلومات زنتها حوالى 105 غ. كما ضبطت الشعبة 16 ظرفاً من مادّة حشيشة الكيف زنتها حوالى 268غ، و101 ظرف كوكايين مدوّن عليه عبارات مختلفة: باز ملك، نت ملك، نص أجنبيّ، 1 غرام أجنبيّ، ١ غرام رمل، ١ غرام نت عاديّ، وزنتها بالكامل حوالى 305 غ، ولوحتيّ سيّارة، إضافة إلى مبلغ ماليّ و3 هواتف خلويّة”.

وأشارت المديريّة إلى أنّ “بالتحقيق معهما، اعترفا بما نسب إليهما لجهة قيامهما بترويج المخدّرات لعدد من الزبائن، وهما يستقلاّن السيّارة المضبوطة”.

؟