قصف الطيران الحربي الروسي للمرة الثانية مخيم عابدين للنازحين الواقع بالقرب من قرية الشيخ مصطفى الخاضعة لسيطرة المعارضة بريف مدينة معرة النعمان جنوب إدلب بأربع غارات جوية ما لاستشهاد ستة أشخاص وإصابة مدنيين بجروح وأضرار في الممتلكات.

 

وسرعان ما ارتفع عدد الضحايا نتيجة استمرار الغارات الجوية على المخيم حيث استشهدثمانية مدنيين فيما شهد المخيم حركة نزوح صباح اليوم باتجاه قرية خربة الجوز على الحدود مع تركيا في الريف الشمالي لإدلب وسط مخاوف من تجدد استهدافه مرة ثالثة.

فقد صعد الطيران الحربي الروسي من حملته العسكرية على مناطق ريف إدلب مؤخرا، وقصف بلدة الحامدية وقريتي النقير ومعرزيتا بريف مدينة معرة النعمان، وبلدة أحسم بمنطقة جبل الزاوية جنوب مدينة إدلب، إضافة لاستهدافه أطراف مدينة سراقب في الريف الشرقي، ما أدى لأضرار مادية فقط في جميع تلك المناطق.

تجدر الإشارة إلى أن غارات الطيران الروسي استهدفت بلدة خان السبل الخاضعة لسيطرة المعارضة بريف مدينة معرة النعمان جنوب إدلب خلال اليومين الماضيين ما أدى لوقوع شهداء وجرحى في صفوف المدنيين.

 

محمد امين ميرا | مصدر