آخر الأخبار

الكاتب : علي المحمد القسم : ريف دمشق, ميداني 06/12/2022 - 5:10 صباحًا لا يوجد تعليقات

أسبوع على خطف الطفل هاني في مدينة “عربين” بريف دمشق دون معلومات عن مصيره

أسبوع على خطف الطفل هاني في مدينة “عربين” بريف دمشق دون معلومات عن مصيره

 

مضى أسبوع على تغيّب الطفل “هاني سالم” عن ذويه في مدينة “عربين” الواقعة تحت سيطرة النظام بالغوطة الشرقية، وكان الطفل ذو السنوات العشر قد ذهب مع أصدقائه لشراء البوظة من أحد المحال التجارية المجاورة ولم يعد.

وأفاد ناشطون بأن كاميرا مثبتة رصدت رجلاً وامرأة يقومان باقتياده إلى شاحنة، وتقدمت والدة الطفل اليتيم ببلاغ حول اختفاء طفلها منذ يوم تغيبه ولم يتم العثور عليه حتى الآن.

وبحسب ناشطين لم تتلقّ والدة الطفل أي اتصال من أي جهة لطلب فدية مما ينفي فرضية اختطافه، كما أن الطفل سليم صحياً ولا يعاني مشاكل عقلية مما ينفي فرضية ضياعه وخاصة أن اختفائه كان بالقرب من منزله، وادعى رئيس بلدية “عربين” (راتب شحرور) لتلفزيون “الخبر” أن “الجهات الأمنية” تعمل على البحث عن الطفل منذ يوم تغيبه حتى الآن.

ودشن ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي “تويتر” وسماً بعنوان “أنقذوا الطفل هاني”، للمطالبة بمعرفة مصير الطفل المفقود وإنقاذه.

وتكررت حالات خطف الأطفال في مناطق سيطرة النظام في ظروف غامضة نتيجة الفوضى الأمنية التي تشهدها البلاد منذ أكثر من 10 سنوات.

وكان الطفل “زيد الحاج علي” من مدينة “عربين” قد توفي غرقاً منذ أيام في البحر بمحافظة طرطوس، فيما فقد شقيقه، ووردت معلومات من مشفى “النور” إلى شرطة ناحية “الحميدية” في طرطوس بدخول الطفل تولد 2008 للمشفى مفـارقاً الحياة، إثر غرقه مقابل شاطئ “النورس” في طرطوس.

وسلمت جثته لذويه فيما لا يزال البحث جارياً عن شقيقه الطفل المفقود وهو تولد 2007.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

فارس الرفاعي – زمان الوصل

 

التعليقات

اترك رد

تعليقات الفيسبوك

مختارات

 
%d مدونون معجبون بهذه: