تسبب الهدف الرائع الذي أحرزه الأرجنتيني ليونيل ميسي، نجم باريس سان جيرمان، في شباك كليرمون فوت، في الدوري الفرنسي، بفتح باب المقارنات مع أهداف شبيهة سجلها غريمه البرتغالي كريستيانو رونالدو.

ميسي يسجل هدفاً مبهراً

وظهر ميسي خاصة وفريق العاصمة الفرنسية بشكل عام، بوجه رائع، ضد مضيفهم كليرمون فوت بالفوز عليه 5-0، في المباراة التي أقيمت ليلة السبت 6 أغسطس/آب 2022، في افتتاح مباريات الفريقين في “الليغ ون”.

وأحرز ميسي الهدفين الرابع والخامس لسان جيرمان، الثاني منهما جاء من مقصية خلفية رائعة، أثارت تفاعلاً واسعاً عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وحظيت بإعجاب جماهير الفريق المحلي.

ومنذ تلك اللحظة بدأت المقارنات بين هدف ميسي، وهدف آخر لغريمه كريستيانو، أحرزه في شباك يوفنتوس، عندما كان “الدون” لاعباً لريال مدريد.

حينها، سجل كريستيانو هدفاً خيالياً في مرمى الحارس المخضرم جوان لويغي بوفون، يوم 3 أبريل/نيسان 2018، في إطار ذهاب الدور ربع النهائي من مسابقة دوري أبطال أوروبا، بعدما ارتقى بجسده عالياً لعرضية داني كارفخال، وضعها مقصية خلفية في الشباك.

وذكرت صحيفة mirror البريطانية، أن ذلك الهدف اُعتبر واحداً من أعظم الأهداف المسجلة في تاريخ مسابقة “التشامبيونزليغ” على الإطلاق.

شقيقة رونالدو تسخر من هدف ميسي

وبعد هدف ميسي في شباك كليرمون فوت، دعمت شقيقة كريستيانو رونالدو منشوراً على إنستغرام يقارنه بالتسديدة الرائعة لكريستيانو في دوري أبطال أوروبا.

وتكفّل أحد الحسابات عبر موقع التواصل الاجتماعي “إنستغرام” بعمل مقارنة بين هدفي ميسي وكريستيانو، سخر فيها بشكل واضح من الأول.

ووضع الحساب صورة لكلا الهدفين جنباً إلى جنب، وكتب: “أحدهما سجل عن طريق (ركلة الدراجة) في مرمى كليرمون فوت في الدوري الفرنسي (ميسي) والآخر  سدد بطريقة (ركلة المسدس) في مرحلة إقصائية بدوري الأبطال ضد يوفنتوس (كريستيانو)”.

وأضاف: “أحدهما يضع يديه على العشب والقدم الأخرى أيضاً وبالكاد ابتعد جسده عن الأرض، بينما الآخر طار بجسده كاملاً إلى الهواء ووضع الكرة في الشباك، لا مجال للمقارنة”.

وحظي هذا المنشور بإعجاب كاتيا إفيرو، شقيقة كريستيانو، التي علقت عليه من حسابها الرسمي “إنستغرام” بوضع خمسة رموز تعبيرية (تصفيق باليد).

ولا تُعد هذه المرة هي الأولى، التي تتفاعل فيها كاتيا مع منشورات عامة تتعلق “بصاروخ ماديرا”، إذ سبق لها الإعجاب على منشور دعا كريستيانو إلى الرحيل عن مانشستر يونايتد.

وشارك كريستيانو في المباراة الأولى لمانشستر يونايتد في الدوري الإنجليزي للموسم الجديد 2022-2023، من مقاعد البدلاء، ضد برايتون يوم الأحد 7 أغسطس/آب 2022.

واستنجد الهولندي إريك تن هاغ، مدرب مانشستر يونايتد، بخدمات “الدون” في الدقيقة 53 عندما حل بديلاً للبرازيلي فريد، والنتيجة تشير إلى تأخر الشياطين الحمر بهدفين دون رد.

ولم يتمكن أفضل لاعب في العالم خمس مرات، من مساعدة الفريق على العودة بالنتيجة، واكتفى مانشستر يونايتد بإحراز هدف شرفي سجله أليكسيس ماك أليستر، لاعب برايتون، بالخطأ في مرمى فريقه.

ويحل “الشياطين الحمر” ضيوفاً على برينتفورد في الجولة الثانية من “البريميرليغ” وذلك يوم السبت القادم 13 أغسطس/آب 2022، على ملعب غريفين بارك.