ارتكبت الطائرات الروسية مجزرة جديدة في دوما بعد استهدافها المشفى الميداني في المدينة ما أدى إلى استشهاد 8 أشخاص وسقوط عشرات الجرحى من النساء والأطفال .
وذكر ناشطون إعلاميون من دوما أن الغارة استهدفت المشفى الميداني في المدينة ما أدى إلى خروجه عن الخدمة بشكل كامل .
وفي السياق ذاته قال الدفاع المدني في المدينة أن الطائرات الروسية استهدفت مبنى المشقى بغارتين جوييتين وبحوالي عشرة صورايخ شديدة التدمير ما تسبب باستشهاد 8 أشخاص على الفور وجرح أكثر من 35 شخصا بينهم نساء وأطفال وجراح بعضهم خطيرة ، .
والشهداء المسجلين حتى اللحظة هم :
1- الطفل ” مصطفى أنور برخش ”
2- حياة محمود الكلس
3- سليمان خالد سريول
4- فارس أحمد الزهر
5- محمد عبد الله النسرين
6+7+8 – ثلاثة شهداء مجهولي الهوية…

 

وأكدت مصادر الدفاع المدني أن عدد الشهداء معرض للارتفاع نظرا لوجود أشخاص لازالوا تحت الأنقاض بالاضافة إلى وجود مفقودين لم يتم الوصول إليهم حتى الان .