قال وزير العدل المصري المستشار “أحمد الزند” إنه يجب قتل الآلاف من أعضاء جماعة الاخوان المسلمين و من يحبهم ويعاونهم.

وأضاف “الزند” خلال لقاء على قناة “صدى البلد” المصرية أنه مقابل من قُتلوا من قوات الجيش والشرطة لن يكفيه إلا قتل 400 ألف من جماعة الإخوان.

وقالت شبكة “رصد” الموالية للإخوان المسلمين، أنّ الوزير أقسم على إعدام الرئيس المعزول “محمد مرسي” إلى جانب عدد قيادات الإخوان مشدداً أنّ “مصر لا تخاف من أحد، ولن نتراجع في ذلك”.

وأشار المصدر إلى أنّ “الزند” قال: إنه سيترك منصبه في حال لم تنفذ أحكام الإعدام بحق قيادات الإخوان.

جدير بالذكر، أنّ وزير العدل “أحمد الزند” كان من أبرز الوجوه القضائية التي عارضت حكم “محمد مرسي” وشارك في مظاهرات 30 حزيران عام 2013، التي سبقت الإطاحة بالرئيس “محمد مرسي”.

 

ساجدة الحلبي | مصدر