هزت جريمة قتل مروعة مدينة حلب شمال سوريا، حيث أقدم شاب، يوم أمس الإثنين، على قتل شقيقه وابن شقيقه، بطريقة وحشية.

وذكرت صفحات موالية للنظام على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” أن مشاجرة وقعت في أحد منازل حي الزبدية، بمدينة حلب، انتهت بمقتل شخصين.

وأضافت أن شابًا طعن شقيقه وابن شقيقه بأداة حادة، بمواضع قاتلة، في منطقتي القلب والصدر، بعد خلافات عائلية نشبت بينهم.

وشهدت مدينة حلب قبل أيام، جريمة راح ضحيتها ثلاثة أشخاص، وأصيب أربعة آخرون، في حي الشيخ سعيد، بسبب خلافات حول تشغيل معمل بطاريات.

كما أقدم أحد الأشخاص نهاية الأسبوع الماضي، على رمي ثلاث قنابل يدوية على تجمع بشري، في حي الميدان بحلب، أدت لوقوع قتلى وجرحى، بينهم عناصر من مخابرات النظام.