نشر مدير قناة “الدنيا” إحدى أهم أبواق النظام السوري، حسام حسن منشورًا على فيسبوك عبر فيه عن سخطه من سياسة الأسد ونظامه فيما يخص إدارة البلاد.

وقال “حسن”: “تكلفة بنزين السيارة 500 ألف ليرة شهريًا وليس بإمكاني دفع المبلغ، ولا يوجد سرافيس كافية لنقل الركاب من منزلي إلى نقطة قريبة من عملي أو بالعكس”.

وأضاف: “أحتاج أن أنتظر ساعتين إلى ثلاثة، لأتمكن من الحصول على جزء من مقعد إلى جانب 3 أو 4 ركاب في حيز ضيق جدا، والأجر هو 2000 ليرة سورية”.

ووجه “حسين” انتقادات لنظام الأسد لأنه معرض عن إيجاد حلول لهذه المشاكل باعتبار أن نظام الأسد مشغول بالسرقة وتجميع الأموال فقط.

وكتب عنصر جريح لمليشيات نظام الأسد يدعى وسيم عيسى معلقًا على الأوضاع بمناطق الأسد قائلًا: “لا سبيل للنجاة سوى الرحيل، فهذه الأرض لم تعد لنا أو ربما لم تكن لنا من البداية”.

يذكر أن مناطق سيطرة نظام الأسد تعاني من ترد في الأوضاع المعيشية والأمنية بالتزامن مع انتشار الفقر والبطالة.