فازت المستشارة الألمانية “أنجيلا ميركل” بجائزة السلام التي تقدمها منظمة “اليونسكو”، بسبب جهودها في تخفيف معاناة اللاجئين من سوريا ودول أخرى.

وذكرت وكالة الأنباء الألمانية “د ب أ”، أن منظمة “اليونسكو” منحت جائزتها للسلام هذا العام لـ“ميركل”، لدورها الكبير في مكافحة أزمة اللاجئين في العام 2015.

ووفقًا لما ذكره رئيس لجنة التحكيم، “دنيس موكويجي”، الحاصل على جائزة “نوبل” للسلام عام 2018، فقد تأثرت اللجنة بقرار المستشارة الشجاع، عام 2015، بإيواء 1.2 مليون لاجئ من سوريا والعراق وأفغانستان وأريتريا.

وتقاطرت جموع من اللاجئين السوريين والأفغان والعراقيين إلى ألمانيا، بعد قرار “ميركل” الشهير، إذ قدمت معظم تلك الأعداد من تركيا.

ويبلغ عدد اللاجئين في ألمانيا أكثر من مليوني شخص، بينهم 780 ألف لاجئ سوري، وبذلك تكون الدولة الأوروبية الأولى باستقبال هذا العدد من طالبي اللجوء.