أعلن نظام الأسد عن تمكنه من ضبط كمية من المخدرات مخبأة بطريقة هوليودية، في العاصمة دمشق.

وقالت صفحات موالية لنظام المجرم : “إن وزارة الداخلية بحكومة النظام السوري، ضبطت 24 كيلوغرامًا من حبوب “الكبتاغون” المخدرة في ‎دمشق”.

وأوضحت الصفحات أن كمية الكبتاغون المضبوطة كانت مطحونة ومصنعة على شكل “صحون فخارية” ومغلفة بلاصق بلون بني.

ولفتت الصفحات إلى أن نظام الأسد تمكن من ألقت القبض على تاجر المخدرات في أثناء محاولة نقل المواد المخدرة.

واعتبر مراقبون أن نظام الأسد يريد من هذه “المسرحية” ذر الرماد على العيون لإبعاد التهمة على نفسه، بعد أن أصبح مشهور عالميا بتجارة وتصينع الكبتاغون.

يذكر أن نظام الأسد وبالاشتراك مع الميليشيات الإيرانية و”حزب الله” اللبناني يتربع على عرش تصنيع وتجارة المخدرات في منطقة الشرق الأوسط.