نشرت وسائل إعلام لبنانية مقاطع مصورة لتعذيب عمال سوريين، من بينهم أطفال، على يد مجموعة مسلحة، في منطقة عكار.

ويظهر في فيديوهات نشرتها صفحة “وادي نيوز” مشاهد لأطفال وشبان سوريين، وبعضهم لبنانيين، يتعرضون للجلد على يد مجموعة مسلحة، استقدمها مالك الأرض التي يعملون بها.

وأضافت الصفحة أن المزارع الذي يعملون لديه في قطاف الكرز اتهمهم بالسرقة، لاستخدام ذلك كذريعة من أجل التهرّب من تسديد مستحقاتهم.

ونفى العمال للمزارع إقدامهم على السرقة، ما دفعه للاستعانة بمجموعة مسلحة قامت بجلدهم وتعذيبهم.

 

http://

 

http://

ووفقًا للمصدر فقد فتح الأمن اللبناني تحقيقًا في الحادثة، وأمر بإحضار مالك الأرض التي يعمل بها أولئك العمال، للاستماع لإفادته.

ويتعرض الكثير من اللاجئين والعمال السوريين في لبنان لمعاملة سيئة ومضايقات مستمرة من قبل بعض التيارات اللبنانية المحسوبة على نظام الأسد وميليشيا حزب الله، على مرأى ومسمع السلطات في البلاد.